سلوك الأسد يحدد مصيره ومنفتحون على أي حكومة

سلوك الأسد يحدد مصيره ومنفتحون على أي حكومة


قال المبعوث الأمريكي الخاص بالشؤون السورية، إن هناك “حاجة إلى حكومة سورية لا تشن حربا إجرامية ضد شعبها ولا تستخدم السلاح الكيميائي”، مشددا على استعداد الولايات المتحدة للعمل مع السلطة التي ستعمل وفق مع هذه المعايير.

وقال جيمس جيفري أن سياسة الولايات المتحدة المتعلقة بقضية الحكومة السورية لا تركز على شخصيات منفردة بينهم الرئيس السوري، بشار الأسد، بقدر ما يعنيها السلوك العام الذي تتخذه سلطات البلاد.

وحول مستقبل الأسد وبقاءه في السلطة قال: “فيما يخص نظام الأسد، فتركز سياساتنا على ما تفعله الحكومة السورية وليس على شخصيات بعينها”. وتابع: “يتضمن قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة (رقم 2254) إشارة إلى أطر زمنية معينة، ونأمل في أن يتم الالتزام بها عندما يتم تشكيل اللجنة الدستورية وتنظيم الانتخابات”.



[ad_2]

المصدر عربي 21

التعليقات

اترك رد