عربية مسلمة جديدة في “ذا فويس” الفرنسي.. هل تنجو من عنصرية اليمين المتطرف؟ (فيديو)



اليمين الفرنسي المتطرف، شن هجومًا كاسحًا من قبل، على المرشحة السورية منال ابتسام؛ والذي تسبب في انسحابها من البرنامج.
المصدر: وداد الرنامي- إرم نيوز

حظيت المرشحة المغربية التي تقيم في الرباط، ليليا حداد، بإعجاب كبير في برنامج المواهب الفرنسي “ذا فويس”، وتمكنت من التأهل للمرحلة المقبلة؛ ما يطرح التساؤل حول موقف اليمين الفرنسي المتطرف من مشاركتها، خصوصًا بعد هجومه الكاسح على المرشحة السورية منال ابتسام؛ والذي تسبب في انسحابها من البرنامج.
واختارت المشاركة ذات الـ 17 عامًا، أغنية للمغني البريطاني اللبناني الأصل مايكل بنيامين، الشهير بـ “ميكا”، وهو نفس الاختيار الذي قامت به منال ابتسام.

وما يدفع للتساؤل حول مستقبل ليليا حداد في البرنامج؛ هو ما تعرضت له مؤخرًا بعض المشاركات الفرنسيات من أصل مسلم، مثل منال، والإعلامي والمؤلف مهدي ميكلات، الذي غادر فرنسا إلى وجهة غير معلومة، إذ  تم النيل منهما من خلال البحث في تدويناتهما على مواقع التواصل الاجتماعي، ووصف منال بالإرهابية.
وأشار الإعلام الفرنسي للأمر في عدد من الأخبار الواردة حول المرشحة السورية، كما تم تداول تدوينة الفنان الفرنسي ذي الأصول الإيرانية كيرون على “فيسبوك”، والتي ساند من خلالها منال، وهاجم اليمين الفرنسي المتطرف.
ولتوضيح ما ورد في تدويناتها، بأنه ليس مثيرًا لتلك الدرجة، قال كيرون: “أوضحنا للإعلام قبل شهر واحد، أن 8 فرنسيين من أصل 10، يؤمنون بوجود نظرية مؤامرة، و40 % ممن هم أقل من 35 عامًا، يؤكدون أن الجماعات الإرهابية مثل القاعدة وداعش، هم في الحقيقة مسيرون من طرف المخابرات السرية الغربية”.
وأضاف: “من النادر رؤية امرأة محجبة في التلفزيون، تشارك في برنامج يحظى بنسبة عالية من المشاهدة، دون أن نتحدث عن الأحياء الهامشية والهجمات الإرهابية، ومن النادر أن تكون تلك المرأة فوق ذلك جميلة ولها عينان واسعتان وزرقاء اللون وابتسامة ودودة، وصوت جميل حصل على إجماع المدربين والجمهور، وتغني عن التسامح والتعايش. هذا كثير بالنسبة للحزب العنصري في بلادنا”.
لكن ربما يشفع للمغربية المسلمة ليليا حداد، أنها غير محجبة، وليست من العائلات المهاجرة التي تقيم في فرنسا، وقد لا يرى فيها اليمين الفرنسي “تهديدًا لهويته”، ولا “عنصرًا دخيلًا” على المجتمع الفرنسي، كما يتداول اليمين في خطاباته العنصرية.

شكرا لمتابعتكم خبر عن عربية مسلمة جديدة في “ذا فويس” الفرنسي.. هل تنجو من عنصرية اليمين المتطرف؟ (فيديو) في الصحافة العربية ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري وكالات إخبارية عربية ودولية ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر موقع الصحافة العربية ( موقع مختص في نقل الأخبار العربية وأخبار الشرق الأوسط والمغرب العربي وتحليل الأخبار بكل حياد وموضوعية وانما تم نقله بالكامل كما هو،
ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من موقع مصدر الخبر.
مع أطيب تحيات فريق عمل موقع الصحافة العربية
المصدر : إرم نيوز

لا تنس التعليق ومشاركة الموضوع

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.