أمطار رعدية على المناطق الشمالية

أمطار رعدية على المناطق الشمالية ، الصحافة العربية ، زوارنا الكرام حرصا منا علي تقديم محتوي اخباري مميز، ينال استحسان زوارنا الكرام, وحرصآ منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا “الصحافة العربية – الحياد والموضوعية” نعرض لكم خبر اليوم وهو أمطار رعدية على المناطق الشمالية



سخر الإعلام الأجنبي و خاصة الفرنسي و البريطاني و الإيطالي من برمجة الرابطة الوطنية لكرة القدم لمبارتي نصف نهائي كأس الجزائر أمس الجمعة بين شبيبة القبائل و مولودية الجزائر بملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة و الذي أسفر عن تأهل الشبيبة إلى الدور النهائي بعد فوزها بضربات الترجيح
و شهد اللقاء أحداث عنف خطيرة،و اليوم السبت بين اتحاد سيدي بلعباس و إتحاد الزاوية بالتزامن مع الحداد الوطني الذي أقره رئيس الجمهورية لمدة 3 أيام بداية من الأربعاء الماضي و حتى أمس الجمعة على إثر حادث سقوط و تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك و إستشهاد 257 شخصًا
.صحيفة “الصن” البريطانية تناولت أعمال العنف التي جرت بملعب الشهيد حملاوي عشية أمس الجمعة بقسنطينة بمناسبة مباراة النصف النهائي لكأس الجزائر بين شبيبة القبائل و مولودية الجزائر، حيث ذكرت أن الأحداث وقعت أثناء حداد وطني
فيما طالب رواد “السوشيال ميديا” من رئيس الإتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي و كل المسؤولين عن الرياضة في الجزائر و على رأسهم الوزير الجديد للشباب و الرياضة محمد حطاب بالإستقالة و الرحيل الفوري طالما أنهم لم يحترموا شهداء الطائرة العسكرية المنكوبة.
و تسائلوا بإندهاش:”هل يعقل ان تجرى مقابلة بين ناديين في يوم دفن معظم شهداء طائرة الجيش الوطني الشعبي…..؟؟؟هل يعقل اجراء مثل هذه المقابلة بعد اجراء صلاة الغائب بساعة او ساعات……؟؟؟”
عمّار قـردود
 
 
 

شكرا لمتابعتكم خبر عن أمطار رعدية على المناطق الشمالية في الصحافة العربية ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري وكالات إخبارية عربية ودولية ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر موقع الصحافة العربية ( موقع مختص في نقل الأخبار العربية وأخبار الشرق الأوسط والمغرب العربي وتحليل الأخبار بكل حياد وموضوعية وانما تم نقله بالكامل كما هو،
ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من موقع مصدر الخبر.
مع أطيب تحيات فريق عمل موقع الصحافة العربية
المصدر : الجزائر1

لا تنس التعليق ومشاركة الموضوع

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.